Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

2013/10/27

بيـــــــــــــــان

تمر الذكرى الثانية للإنتخابات المهزلة التي جسدت قاعدة إرتكاز للإلتفاف على المسار الثوري وإفراغه من إستحقاقه الرئيسي "الشعب يريد إسقاط النظام"، وإعادة ترميم أركان الإئتلاف الطبقي الرجعي العميل تحت مسميات جديدة بقيادة حركة "النهضة" والتي عملت على مزيد ربط القطر بالدوائر الإستعمارية والصهيونية والرجعية العربية واضعة البلاد على حافة الإفلاس ومزيد تفقير الفئات الشعبية.

كاشفة بذلك عمق الأزمة في مستواها الإقتصادي والإجتماعي، فاتحة البلاد على مصرعيها أمام عصابات الإرهاب لضرب جذوة النضال الشعبي وعمقه الجماهيري مراهنة بذلك على الإغتيالات السياسية والعمليات الإرهابية من أجل فرض مخططات "التنظيم العالمي للإخوان" في ضرب وحدة الشعب وتهميش واقع الصراع الطبقي وإذكاء الصراعات المذهبية والطائفية والجهوية.

لقد كشفت حركة الصراع ضيق أفق القوى الإنتهازية والإصلاحية بتعبيراتها البرجوازية الصغيرة والتي راهنت على منظومة 23 أكتوبر في إطار إعادة تشكيل المنطقة وفق مخططات الإمبريالية (الأمريكية/الفرنسية) وأصبحت اليوم تطالب بحل هذه المنظومة بعد أن وجدت نفسها خارج إقتسام السلطة والكراسي بين "الإخوان والدساترة" حيث كان "اليسار الغبي" بقيادة الإنتهازية والإصلاحية من خلال جبهة إنقاذ وكلاء الإستعمار القدامى منهم والجدد، مهرولا "لحوار الضّباع" متنكرا لمطالب الشعب الحقيقية في الحرية والكرامة الوطنية.

إنّ الوعي بحركة التاريخ يفرض على الشيوعيين أن يكفّوا عن الأوهام وأن يعودوا للجادة من خلال رسم أفق نضالي ثوري حقيقي يعمّق حالة الفرز لدى جماهير شعبنا ويسد الطريق أمام قوى الإلتفاف والرّدة. وهو ما يستوجب:

  • العمل على تعبئة كل الطاقات الشبابية المؤمنة بالتحرر الوطني والإنعتاق الإجتماعي في إطار أفق سياسي ثوري.
  • العمل على دعم التحركات الطلابية والتلمذية في التصدي للعنف الرجعي من قبل ميليشيات حركة "النهضة" وأدواتها.
  • فضح المسارات الإنتهازية والإنقلابية على الحركة الطلابية وذراعها النقابي الإتحاد العام لطلبة تونس.

المجد والخلود للشهـــــــــــداء

إتحاد الشباب الماركسي اللينيني

الفصيل الشبابي للوطنيين الديمقراطيين الماركسيين اللينينيين

في الذكرى الثانية لمهزلة 23 أكتوبر
Tag(s) : #بيانات